ماذا نأكل في حالة الإصابة بالقولون العصبي؟

القولون العصبي أو الإعتلال الوظيفي للقولون هو مشكل في الجهاز الهضمي أصبح أكثر انتشارا بسبب زيادة معدلات التوتر وثقافة الوجبات السريعة لدى الناس.

أسباب هذا المرض غير معروفة، وهو يتسبب في آلام وانتفاخ بالبطن مع اضطرابات معوية وهو ما يؤثر على نوعية الحياة، يتطلب القولون العصبي نظامًا غذائيًا مناسبًا وتعديلًا لإيقاع الحياة للحصول على التوازن الذي يسمح لأي شخص مريض به من العيش بسلام.

أولاً ، نحتاج إلى معرفة الأطعمة المنصوح بها وهي :
 • الخضار المطبوخة في البخار أو الماء مع تجنب تجنب القرنبيط أو الملفوف.
 • الفاكهة النيئة والتي يجب تناولها بين الوجبات لتجنب التخمر والاستفادة من الفيتامينات والعناصر النزرة.
 • اللحوم والأسماك الخالية من الدهون والمشوية (السردين +++)
 • القمح الكامل وحبوب الإفطار.
 • منتجات الألبان الخالية من اللاكتوز والأجبان قليلة الدسم.

ثانيا يجب تجنب الأطعمة التالية :
 • اللحوم والأسماك الغنية بالدهون.
 • الأطعمة المعلبة.
 • المشروبات الغازية.
 • القهوة والشاي.
 • البقوليات وخاصة الفاصوليا.
 • المعكرونة والخبز الأبيض.

ويفضل كذلك اتباع النصائح التالية :
– تجنب قلي الطعام والإفراط في تتبيل المأكولات ؛
– احترام أوقات الوجبات.
– تناول الطعام ببطء ومضغه بشكل كاف قبل بلعه.
– تجنب الضغط والإجهاد.
– أضف بعض الأعشاب العطرية إلى وجباتك، فبعضها يساعد على الهضم مثل الكركم والزعتر.

وأخيرًا ، فإن تناول الطعام الصحي مفيد ليس فقط للجهاز الهضمي بل للجسم كله. لا تنسوا تأثير ممارسة الرياضة خاصة المشي فهو الخيار الأفضل لمشاكل الأمعاء.

La rédaction

قراءة السابق

Les leucorrhées (les pertes)

قراءة التالي

La vaccination